• أدوات
  • اتصل بنا
  • اذاعات محلية
  • سجل الزوار
  • أقلام وآراء
  • رياضة
  • عالمي وعربي
  • الصور
  • الرئيسة
 الجمعة / 2 ابريل 2010 / الساعة الآن 01:17:32 AM
 

leftmenu

دنيا ودين

 


ما حكم من يصف غيره بأنه يهودي ، يقصد أنه بخيل أو طماع ؟

  • دليل الصيام الناجح في شهر رمضان
  • حكم من مسح خفيه بفضل ماء بقي في يديه بعد مسح رأسه
  • دار الإفتاء: تهنئة غير المسلمين بأعيادهم جائزة وهى بر أمرنا به القرآن
  • فاكهة حرمها اللّه وتأكلها النساء كل يوم
  •  

    عالم لاطفال


    خمسة نصائح لتخفيف ألم "التسنين" على طفلك

  • تأثير تأخر النوم يظهر بين البنات أكثر من البنين
  • تدليك الأطفال
  • نصائح لعلاج السمنة عند الأطفال
  • كيف تؤدب طفلك دون أن تدمر شخصيته ؟
  •  
     

    أقلام وآراء

     


    عارضات أزياء قصيرات القامة يتحدين في دبي الأفكار النمطية

  • لماذا تظاهرت هذه المرأة بالعمى طيلة 28 عاماً!
  • بالصور.. دولة "حمامات الشمس والنيكل" آخر جزيرة مسكونة في الدنيا
  • الكشف عن المبلغ الضخم الذي تقاضاه نيشان ليشارك رامز جلال في مقلبه
  • حقائق تاريخية خُدعنا بها!
  •  
     

    شباب وبنات

     


    مكياج العيون: متى يصبح خطراً؟

  • إفطارك الرمضاني يؤثر على تركيزك في الامتحانات.. فكيف ذلك؟
  • الموز فاكهة المرأة للحفاظ على جمالها
  • أفضل تمارين رياضية في البيت!
  • إخسري الوزن في يومين مع رجيم الزبادي فقط!
  •  
     

    حصري وخاص

     


    الرئاسة: "ضم القدس" مخالفة لمجلس الامن ومسّ بأسس السلام

  • انخفاض اسعار المحروقات في اسرائيل نهاية الشهر
  • تهنئة بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد
  • زيارة وفد اعلامي ورئيس العلاقات العامة الفلسطينية ومختار ال زاهدة للأستاذ الحاج نافذ الجعبري
  • الأوضاع في غزة تتأرجح بين كفتي الميزان
  •  
     

    عالم المرأة

     


    الإدمان على الإنترنت.. عواقب نفسية وفسيولوجية شديدة

  • هل يحب الوالدان ابنهما الثاني بقدر حبهما للأول
  • 'الأيادي الناعمة'.. مسيحيات ومسلمات يطعمن الصائمين في لبنان
  • اتبعي هذه النصائح لتجنب زيادة الوزن في رمضان
  • زيت الزيتون" علاج سحري للعديد من مشاكل الصحة والبشرة
  •  

    newsps JS
    رجل يضع أبناء أخته فى قبر أخته لمدة 15 يوم " لن تتخيل ماذا حدث لهم مفاجأة مذهلة "

    الأحد 15-03-2015 08:09 مساء                                                                  

     

    Bookmark and Share

     

     


    مجلة طيور الجنة

    قصة حقيقية حدثت فى مصر وتم عرضها على قناة مصرية فى برنامج خلف الاسوار وسبحان الله قبل ان نسرد لكم القصة الاكثر من رائعة تدبرها بقلبك واعلم ان الله سبحانه وتعالى على كل شيئ قدير واعلم ان هناك اناس يعيشون معنا فى هذه الدنيا يملكون قلوب ليست بقلوب الانس ولا قلوب الجن بل هى قلوب الشياطين واعلم انه من لا يرحم لا يٌُرحم فأن الله سبحانه وتعالى يرحم من عباده الرحماء نسرد لكم الان القصة التى ابكت الملايين من الناس فى مصر وفى الوطن العربى والتى هزت قلوب كل ام وكل اب فى هذا البلد وليعلم الجميع ان الله سبحانه وتعالى لا يعجزه شيئ فى الارض ولا فى السماء وهناك امر فى هذه القصة متعلق بالكرامات والكرامات تحدث فى كل وقت وهذا من معتقد اهل السنة والجماعة واكيد هذه السيدة التى توفيت وهى تلد صغيرها نحسبها من الشهداء ان شاء الله

    سيدة توفى زوجها وهى فى الشهور الأولى من الحمل وكانت لديها منه ابنة فى الرابعة تقريبا من عمرها وعندما اقتربت الولادة شعرت السيدة بأنها قد يتوفاها ملك الموت أثناء هذه الولادة فطلبت من أخيها أن يراعى بنتها والمولود الجديد فى حالة وفاتها ويبدو أنها كانت شفافة الروح وكانت تشعر بما ينتظرها من مجهول

    وعندما دخلت المستشفى لاجراء عملية الولادة توفاها ملك الموت فى الوقت الذى رزقها الله فيه مولدا لها وبعد ان قام الأخ بدفنها عاد الى بيته ومعه بنت أخته الصغيرة والمولود الجديد

    وإذا بزوجته تثور فى وجهه وتخبره أنه إما هى أو أبناء أخته فى البيت

    فقام هذا الخال للأبناء والعياذ بالله بالتوجه ليلا الى المقابر وقام بفتح قبر أخته ووضع المولود فى القبر

    وعندما أراد ان يضع الطفلة الصغيرة فبكت فقام باعطائها ( شخشيخة ) وقال لها اذا بكى الطفل قومى بملاعبته بها وقال لها انا سوف احضر لكى يوميا الطعام ثم أغلق القبر وانصرف .
    وفى صباح اليوم التالى وأثناء مرور التربى بجوار القبر فسمع صوت شخشيخة داخل القبر فخاف رعبا وانصرف على الفور ثم عاد مرة أخرى فى اليوم التالى فسمع نفس الأصوات للشخشيخة فانصرف على الفور من الخوف وظل يفكر ماذا الذى يحدث داخل هذا القبر ولكنه لم يذهب اليه فترة طويلة قاربت الخمسة عشر يوما

    ثم عاد ومر من جديد ليسمع نفس الصوت فذهب وأحضر مجموعة من الأشخاص وعرض عليهم الأمر فتوجهوا معه الى القبر وهناك سمعوا بالفعل أصوات الشخشيخة

    فقاموا بفتح القبر وهنا كانت المفاجأة التى تتزلزل لها الأبدان الطفلة والمولود أحياء بجوار جثة الأم فقاموا بابلاغ الشرطة والنيابة العامة والطب الشرعى وبسؤال الطفلة عما حدث فروت لهم ما حدث من خالها فسألوها وكيف قضيتى تلك الفترة وأنتى مازلتى على قيد الحياة وبدون طعام ولا شراب أنتى والمولود الصغير

    فأجابت :
    كنت عندما يبكى أخى أقوم بالشخشخة له فتقوم أمى من النوم وترضعه ثم تنام مرة أخرى
    وعندما أشعر أنا بالجوع كان يحضر لى ( عمو لا أعرفه ) يلبس ملابس بيضاء ويعطينى الطعام وينصرف
    وبسؤال طبيب الطب الشرعى عن حالة الجثة عندما أخرجوا الطفل والطفلة فأجاب أن جثتها دافئة كما لو كانت على قيد الحياه وليس بعد مرور عشرين يوما على دفنها فسبحان الله تعالى

    وعلى الفور قامت الشرطة بالقبض على هذا الخال الآثم قلبه ووجهت له النيابة تهمة دفن طفل وطفلة أحياء.

     

     



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية
     
     

    جميع الحقوق محفوظة لمجلة  طيور الجنة  © 2012 - برمجة وتطوير الخليل هوست