• أدوات
  • اتصل بنا
  • اذاعات محلية
  • سجل الزوار
  • أقلام وآراء
  • رياضة
  • عالمي وعربي
  • الصور
  • الرئيسة
 الجمعة / 2 ابريل 2010 / الساعة الآن 01:17:32 AM
 

leftmenu

دنيا ودين

 


حكم من مسح خفيه بفضل ماء بقي في يديه بعد مسح رأسه

  • دار الإفتاء: تهنئة غير المسلمين بأعيادهم جائزة وهى بر أمرنا به القرآن
  • فاكهة حرمها اللّه وتأكلها النساء كل يوم
  • العلماء المسلمون ينددون بإعادة نشر رسوم للنبي (ص)
  • "مجلس الافتاء الأعلى" يحدد قيمة صدقة الفطر لهذا العام
  •  

    عالم لاطفال


    كيف تتصرف عندما يضربك طفلك؟

  • قراءة كتاب لطفلك قبل نومه تزيد معرفته
  • نوم الرضع 30 دقيقة يوميا ينمي ذاكرتهم
  • لماذا يشكو طفلك من عينيه؟
  • المبالغة في نظافة المنزل تسبب الحساسية عند الأطفال
  •  
     

    أقلام وآراء

     


    ...حكومه غير مسؤولة وشعب بلاد قيادة....

  • ميسرى ابو حمدية ذاكرة السيف في جعبة التاريخ
  • ... نحو حملة شعبية لمحاكمة المعزين بقاتل الشهيد عصام الخطيب...
  • ارواح هائمه
  • غرفة سرية بالجامعة لاغتصاب الطالبات.. أسرار جديدة.."الكلب المسعور" وثائقي جديد يروي جرائم
  •  
     

    شباب وبنات

     


    كيف تعرفين الرجل الوفي من الرجل الخائن ؟

  • نصائح للتغلُّب على مخاوف الامتحان7
  • قبل عيد الحب.. اكتشف أغرب طريقة للانتقام من الحبيب السابق!
  • دراسة علمية : النوم بجوار زوجتك يجعلك "غبيا" !
  • أفضل الطرق البسيطة لتكون أكثر إيجابية كل يوم جديد
  •  
     

    حصري وخاص

     


    تهنئة بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد

  • زيارة وفد اعلامي ورئيس العلاقات العامة الفلسطينية ومختار ال زاهدة للأستاذ الحاج نافذ الجعبري
  • الأوضاع في غزة تتأرجح بين كفتي الميزان
  • تهنئه بمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك
  • تهنئة إلى الأمتين الإسلامية والعربية بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد
  •  
     

    عالم المرأة

     


    البصل سر كثافة الشعر ولمعانه!

  • احذري أيتها الزوجة.. هذه هي الأسباب التي تدفع زوجك لخيانتك!
  • الريجيم البروتيني .. قد يسبب الوفاة
  • أطعمة تزيد من وزنك عند تناولها في المساء فتجنبها
  • كل ما تحتاجه لشد البطن...خيط!
  •  

    newsps JS
    ميسرى ابو حمدية ذاكرة السيف في جعبة التاريخ

    الأربعاء 04-05-2016 09:13 مساء                                                                  

     

    Bookmark and Share

     

     


    مجلة طيور الجنة

    لسيف لا يتكيئ على اكتاف تعبة،كم ردد هذه المقولة في حياته، وكم تجلد فيه الصبر على الحدود بانتظار غفوة القمر، وربما ساورته الضنون بصدق الشعراء في وصفهم لمعشوقاتهم بالقمر، فالقمر لا يحبه الفدائيون وقت العبور، وليس هو من ذاكرة السيف على كف القدر، بعد الغياب عن وجه فلسطين المعشوقة الكبرى، ام القناديل،وام الاقمار، وام التراتيل و ام الذكر الحكيم،
    ايه يا غربتنا كم اشبعك الليل بسواد الترحال؟؟ وكم اضاء فيك الرجال ارواحهم كي تضيئي من جديد؟؟ اليوم نحرم على انفسنا الزينة والعطور، وغدا نزور الذين رحلو باسمين،وبعد غد نزرع لحمنا على الاسلاك الشائكة ويحملنا الشوق الى المدفون في باطن الارض، وهناك نتحد مع وجع الوديان ونتصلب كما الصوان في وجه الموت ،ونفتح صدورنا للنار والبارود كي تبرأ اجسادنا من الصقيع،
    كم معنى لك ايها المنفى توطن في ارواحنا.؟وكم نجمة ذابت في ليلك الطويل؟؟ وكم امنية تعلقت على هشير النهر واستحالت هناك الى صوت في صدى الريح ولن يأتي صاحبها من الغياب ولن يبقى في الهشير، كل شيئ يذوب في جوف المنفى الرهيب وحتى السيوف ان صدأت تذوب، هكذا قال ميسرى ابو حمدية في يومه الاول وهكذا قال في يومه الباقي ولم ترف له جفون، صقل الرجولة على حد سيفه وامن ان الفدائي لا ينحني، وان شاحت عن نواصيه الدروب ،تجلل بالغار في مدارج الضوء، وسار بهيبة الرجال الى نجمته البعيدة بعد ان شربت روحه الارض واستحال في قبضته السيف الى شعب عنيد الى لقاء يا سيفنا الباقي ولن يصدء بايدينا الحديد ولن تتكور على اجسادنا خضراء الدمن، سنخرج لهم من اقبية السجون وتهتف باسمك من كل خرم او مستحيل

     



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية
     
     

    جميع الحقوق محفوظة لمجلة  طيور الجنة  © 2012 - برمجة وتطوير الخليل هوست