• أدوات
  • اتصل بنا
  • اذاعات محلية
  • سجل الزوار
  • أقلام وآراء
  • رياضة
  • عالمي وعربي
  • الصور
  • الرئيسة
 الجمعة / 2 ابريل 2010 / الساعة الآن 01:17:32 AM
 

leftmenu

دنيا ودين

 


ما حكم من يصف غيره بأنه يهودي ، يقصد أنه بخيل أو طماع ؟

  • دليل الصيام الناجح في شهر رمضان
  • حكم من مسح خفيه بفضل ماء بقي في يديه بعد مسح رأسه
  • دار الإفتاء: تهنئة غير المسلمين بأعيادهم جائزة وهى بر أمرنا به القرآن
  • فاكهة حرمها اللّه وتأكلها النساء كل يوم
  •  

    عالم لاطفال


    خمسة نصائح لتخفيف ألم "التسنين" على طفلك

  • تأثير تأخر النوم يظهر بين البنات أكثر من البنين
  • تدليك الأطفال
  • نصائح لعلاج السمنة عند الأطفال
  • كيف تؤدب طفلك دون أن تدمر شخصيته ؟
  •  
     

    أقلام وآراء

     


    عارضات أزياء قصيرات القامة يتحدين في دبي الأفكار النمطية

  • لماذا تظاهرت هذه المرأة بالعمى طيلة 28 عاماً!
  • بالصور.. دولة "حمامات الشمس والنيكل" آخر جزيرة مسكونة في الدنيا
  • الكشف عن المبلغ الضخم الذي تقاضاه نيشان ليشارك رامز جلال في مقلبه
  • حقائق تاريخية خُدعنا بها!
  •  
     

    شباب وبنات

     


    مكياج العيون: متى يصبح خطراً؟

  • إفطارك الرمضاني يؤثر على تركيزك في الامتحانات.. فكيف ذلك؟
  • الموز فاكهة المرأة للحفاظ على جمالها
  • أفضل تمارين رياضية في البيت!
  • إخسري الوزن في يومين مع رجيم الزبادي فقط!
  •  
     

    حصري وخاص

     


    الرئاسة: "ضم القدس" مخالفة لمجلس الامن ومسّ بأسس السلام

  • انخفاض اسعار المحروقات في اسرائيل نهاية الشهر
  • تهنئة بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد
  • زيارة وفد اعلامي ورئيس العلاقات العامة الفلسطينية ومختار ال زاهدة للأستاذ الحاج نافذ الجعبري
  • الأوضاع في غزة تتأرجح بين كفتي الميزان
  •  
     

    عالم المرأة

     


    الإدمان على الإنترنت.. عواقب نفسية وفسيولوجية شديدة

  • هل يحب الوالدان ابنهما الثاني بقدر حبهما للأول
  • 'الأيادي الناعمة'.. مسيحيات ومسلمات يطعمن الصائمين في لبنان
  • اتبعي هذه النصائح لتجنب زيادة الوزن في رمضان
  • زيت الزيتون" علاج سحري للعديد من مشاكل الصحة والبشرة
  •  

    newsps JS
    ميسرى ابو حمدية ذاكرة السيف في جعبة التاريخ

    الأربعاء 04-05-2016 09:13 مساء                                                                  

     

    Bookmark and Share

     

     


    مجلة طيور الجنة

    لسيف لا يتكيئ على اكتاف تعبة،كم ردد هذه المقولة في حياته، وكم تجلد فيه الصبر على الحدود بانتظار غفوة القمر، وربما ساورته الضنون بصدق الشعراء في وصفهم لمعشوقاتهم بالقمر، فالقمر لا يحبه الفدائيون وقت العبور، وليس هو من ذاكرة السيف على كف القدر، بعد الغياب عن وجه فلسطين المعشوقة الكبرى، ام القناديل،وام الاقمار، وام التراتيل و ام الذكر الحكيم،
    ايه يا غربتنا كم اشبعك الليل بسواد الترحال؟؟ وكم اضاء فيك الرجال ارواحهم كي تضيئي من جديد؟؟ اليوم نحرم على انفسنا الزينة والعطور، وغدا نزور الذين رحلو باسمين،وبعد غد نزرع لحمنا على الاسلاك الشائكة ويحملنا الشوق الى المدفون في باطن الارض، وهناك نتحد مع وجع الوديان ونتصلب كما الصوان في وجه الموت ،ونفتح صدورنا للنار والبارود كي تبرأ اجسادنا من الصقيع،
    كم معنى لك ايها المنفى توطن في ارواحنا.؟وكم نجمة ذابت في ليلك الطويل؟؟ وكم امنية تعلقت على هشير النهر واستحالت هناك الى صوت في صدى الريح ولن يأتي صاحبها من الغياب ولن يبقى في الهشير، كل شيئ يذوب في جوف المنفى الرهيب وحتى السيوف ان صدأت تذوب، هكذا قال ميسرى ابو حمدية في يومه الاول وهكذا قال في يومه الباقي ولم ترف له جفون، صقل الرجولة على حد سيفه وامن ان الفدائي لا ينحني، وان شاحت عن نواصيه الدروب ،تجلل بالغار في مدارج الضوء، وسار بهيبة الرجال الى نجمته البعيدة بعد ان شربت روحه الارض واستحال في قبضته السيف الى شعب عنيد الى لقاء يا سيفنا الباقي ولن يصدء بايدينا الحديد ولن تتكور على اجسادنا خضراء الدمن، سنخرج لهم من اقبية السجون وتهتف باسمك من كل خرم او مستحيل

     



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية
     
     

    جميع الحقوق محفوظة لمجلة  طيور الجنة  © 2012 - برمجة وتطوير الخليل هوست