• أدوات
  • اتصل بنا
  • اذاعات محلية
  • سجل الزوار
  • أقلام وآراء
  • رياضة
  • عالمي وعربي
  • الصور
  • الرئيسة
 الجمعة / 2 ابريل 2010 / الساعة الآن 01:17:32 AM
 

leftmenu

دنيا ودين

 


ما حكم من يصف غيره بأنه يهودي ، يقصد أنه بخيل أو طماع ؟

  • دليل الصيام الناجح في شهر رمضان
  • حكم من مسح خفيه بفضل ماء بقي في يديه بعد مسح رأسه
  • دار الإفتاء: تهنئة غير المسلمين بأعيادهم جائزة وهى بر أمرنا به القرآن
  • فاكهة حرمها اللّه وتأكلها النساء كل يوم
  •  

    عالم لاطفال


    خمسة نصائح لتخفيف ألم "التسنين" على طفلك

  • تأثير تأخر النوم يظهر بين البنات أكثر من البنين
  • تدليك الأطفال
  • نصائح لعلاج السمنة عند الأطفال
  • كيف تؤدب طفلك دون أن تدمر شخصيته ؟
  •  
     

    أقلام وآراء

     


    عارضات أزياء قصيرات القامة يتحدين في دبي الأفكار النمطية

  • لماذا تظاهرت هذه المرأة بالعمى طيلة 28 عاماً!
  • بالصور.. دولة "حمامات الشمس والنيكل" آخر جزيرة مسكونة في الدنيا
  • الكشف عن المبلغ الضخم الذي تقاضاه نيشان ليشارك رامز جلال في مقلبه
  • حقائق تاريخية خُدعنا بها!
  •  
     

    شباب وبنات

     


    مكياج العيون: متى يصبح خطراً؟

  • إفطارك الرمضاني يؤثر على تركيزك في الامتحانات.. فكيف ذلك؟
  • الموز فاكهة المرأة للحفاظ على جمالها
  • أفضل تمارين رياضية في البيت!
  • إخسري الوزن في يومين مع رجيم الزبادي فقط!
  •  
     

    حصري وخاص

     


    الرئاسة: "ضم القدس" مخالفة لمجلس الامن ومسّ بأسس السلام

  • انخفاض اسعار المحروقات في اسرائيل نهاية الشهر
  • تهنئة بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد
  • زيارة وفد اعلامي ورئيس العلاقات العامة الفلسطينية ومختار ال زاهدة للأستاذ الحاج نافذ الجعبري
  • الأوضاع في غزة تتأرجح بين كفتي الميزان
  •  
     

    عالم المرأة

     


    الإدمان على الإنترنت.. عواقب نفسية وفسيولوجية شديدة

  • هل يحب الوالدان ابنهما الثاني بقدر حبهما للأول
  • 'الأيادي الناعمة'.. مسيحيات ومسلمات يطعمن الصائمين في لبنان
  • اتبعي هذه النصائح لتجنب زيادة الوزن في رمضان
  • زيت الزيتون" علاج سحري للعديد من مشاكل الصحة والبشرة
  •  

    newsps JS
    حكم من مسح خفيه بفضل ماء بقي في يديه بعد مسح رأسه

    الأحد 25-12-2016 01:52 مساء                                                                  

     

    Bookmark and Share

     

     


    مجلة طيور الجنة

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد: 

    فهذه المسألة تنبني على خلاف العلماء في الماء المستعمل، وفيه للعلماء أقوال، ومذهب الجمهور أنه طاهر خلافا لمن قال بنجاسته لكنه غير مطهر خلافا لمن ذهب إلى كونه طاهرا مطهرا من العلماء.

     قال النووي في شرح المهذب فأما كونه -أي الماء المستعمل-  طاهرا فقد قال به مالك وأحمد وجمهور السلف والخلف ، وقال أبو يوسف : نجس، وعن أبي حنيفة ثلاث روايات ، إحداها : رواية محمد بن الحسن : طاهر كمذهبنا ، قال صاحب الشامل وغيره : وهو المشهور عنه . والثانية : نجس نجاسة مخففة ، والثالثة : نجس نجاسة مغلظة. ثم استدل النووي على طهارته بأدلة ظاهرة، وناقش القائلين بالنجاسة مناقشة حسنة، ثم قال: وأما كونه ليس بمطهر فقال به أيضا أبو حنيفة وأحمد وهو رواية عن مالك ، ولم يذكر  ابن المنذر عنه غيرها ، وذهب طوائف إلى أنه مطهر وهو قول الزهري ، ومالك والأوزاعي في أشهر الروايتين عنهما، وأبي ثور وداود . وقال ابن المنذر : وروي عن علي وابن عمر وأبي أمامة وعطاء والحسن ومكحول والنخعي أنهم قالوا : فيمن نسي مسح رأسه فوجد في لحيته بللا يكفيه مسحه بذلك البلل.

      قال ابن المنذر : وهذا يدل على أنهم يرون المستعمل مطهرا ، قال : وبه أقول.

    ثم ساق النووي حجج الفريقين فأجاد وأفاد، وقد انتصر لمذهب الجمهور وهو القول بأن  الماء المستعمل طاهر غير مطهر، ومن أدلة القائلين بطهورية الماء المستعمل حديث مسح النبي صلى الله عليه وسلم رأسه بفضل ماء يديه، ومسح رأسه ببلل لحيته وعصر شعره على لمعة لم يصبها الماء، وقد أجاب النووي عن هذه الأحاديث بتضعيفها، وعلى  فرض صحتها فتحمل على الغسلة الثانية والثالثة لأنها مستحبة، والماء المستعمل في طهارة مستحبة لا يمتنع التطهر به.

     قال رحمه الله: وأما قولهم : مسح رأسه ببلل لحيته فجوابه من وجهين أحدهما : أنه  ضعيف، والثاني : حمله على بلل الغسلة الثانية والثالثة وهو مطهر على الصحيح . وأما قولهم : اغتسل وترك لمعة ثم عصر عليها شعرا فجوابه من أوجه ، أحدها : أنه ضعيف وقد بين الدارقطني ثم البيهقي ضعفه ، قال البيهقي : وإنما هو من كلام النخعي، الثاني : لو صح لحمل على بلل باق من الغسلة الثالثة . الثالث : أن حكم الاستعمال إنما يثبت بعد الانفصال عن العضو ، وهذا لم ينفصل. انتهى.

     وإنما نقلنا لك هذا ليتبين لك أن ما سألت عنه من هذا الباب، وأن من مسح خفيه بفضل ماء بقي في يديه بعد مسح رأسه، فإن كانت المسحة الثانية أو الثالثة لم يضر وصحت طهارته بذلك، وإن كانت المسحة الأولى ففي صحة مسحه على الخفين والحال هذه الخلاف في صحة التطهر بالماء المستعمل في طهارة واجبة، وقد يكون القول بصحة التطهر بالماء المستعمل قويا متجها، فهو أرجح فيما يظهر من حيث الدليل، ولكن الاحتياط والخروج من خلاف العلماء أولى، وذلك حرصا على أن تصح العبادة بيقين، ولذا فالذي نراه هو تجنب استعمال الماء المستعمل في طهارة واجبة خروجا من خلاف جمهور العلماء.

    والله أعلم.

     



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية
     
     

    جميع الحقوق محفوظة لمجلة  طيور الجنة  © 2012 - برمجة وتطوير الخليل هوست